منتدى إسلامي

منتدى إسلامي

هذا المنتدى يختص بالثقافة الإسلامية و الهوية العربية
 
الرئيسيةالبوابةاليوميةالأحداثمكتبة الصورالمنشوراتس .و .جبحـثالتسجيلدخول
بحـث
 
 

نتائج البحث
 
Rechercher بحث متقدم
سحابة الكلمات الدلالية
المواضيع الأخيرة
» السيرة النبوية*الشيخ اسلام عزت*اللقاء الثانى
الأحد يناير 14, 2018 8:42 pm من طرف محب آل البيت

» السيرة الذاتية للشيخ محمودالمصري
الأربعاء يناير 10, 2018 5:25 pm من طرف محب آل البيت

» تفسير القرآن الكريم-ش إسلام عزت
الإثنين يناير 08, 2018 3:41 pm من طرف محب آل البيت

» لامية شيخ الإسلام ابن تيمية
الأحد يناير 07, 2018 9:26 am من طرف محب آل البيت

» السيرة النبوية*الشيخ اسلام عزت*اللقاء الاول
السبت يناير 06, 2018 9:29 pm من طرف محب آل البيت

» علامات بناء الفعل الماضي
السبت يناير 06, 2018 9:20 pm من طرف محب آل البيت

» الموسوعة الإلكترونية الشاملة للقرآن الكريم
الأحد ديسمبر 17, 2017 8:19 pm من طرف سعيد رشيد

» على قدر ما أعطاك الله ستُسأل
الإثنين أكتوبر 16, 2017 2:41 pm من طرف سعيد رشيد

» قصيدة معلم الأجيال
السبت أكتوبر 14, 2017 2:18 pm من طرف سعيد رشيد

إعلانات تجارية

    لا يوجد حالياً أي إعلان



    شاطر | 
     

     حكم تارك الزكاة

    استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
    كاتب الموضوعرسالة
    سعيد رشيد
    المدير العام
    المدير العام
    avatar

    عدد المساهمات : 43
    تاريخ التسجيل : 27/10/2016

    مُساهمةموضوع: حكم تارك الزكاة   الجمعة نوفمبر 11, 2016 10:35 pm

    السؤال : ما حكم تارك الزكاة ؟ و هل هناك فرق بين من تركها جحودا أو بخلا أو تهاونا ؟ 

    الجواب : بسم الله و الحمد لله و الصلاة و السلام على رسول الله و على آله و أصحابه و بعد :

    ففي حكم تارك الزكاة تفصيل : 

    فإن كان تركها جحدا لوجوبها مع توافر شروط وجوبها عليه كفر بذلك إجماعا و لو زكى ما دام جاحدا لوجوبها . 

    أما إن تركها بخلا أو تكاسلا فإنه يعتبر بذلك فاسقا ، قد ارتكب كبيرة عظيمة من كبائر الذنوب ، و هو تحت مشيئة الله إن مات على ذلك لقول الله - سبحانه -: ( إِنَّ اللَّهَ لَا يَغْفِرُ أَنْ يُشْرَكَ بِهِ وَ يَغْفِرُ مَا دُونَ ذَلِكَ لِمَنْ يَشَاءُ ) و قد دل القرآن الكريم و السنة المطهرة المتواترة على أن تارك الزكاة يعذب يوم القيامة بأمواله التي ترك زكاتها ، ثم يرى سبيله إما إلى الجنة و إما إلى النار ، و هذا الوعيد في حق من ليس جاحدا لوجوبها ، قال الله - سبحانه - في سورة التوبة: ( وَ الَّذِينَ يَكْنِزُونَ الذَّهَبَ وَ الْفِضَّةَ وَ لَا يُنْفِقُونَهَا فِي سَبِيلِ اللَّهِ فَبَشِّرْهُمْ بِعَذَابٍ أَلِيمٍ . يَوْمَ يُحْمَى عَلَيْهَا فِي نَارِ جَهَنَّمَ فَتُكْوَى بِهَا جِبَاهُهُمْ وَ جُنُوبُهُمْ وَ ظُهُورُهُمْ هَذَا مَا كَنَزْتُمْ لِأَنْفُسِكُمْ فَذُوقُوا مَا كُنْتُمْ تَكْنِزُونَ ) .

    و دلت الأحاديث الصحيحة عن النبي صلى الله عليه و سلم على ما دل عليه القرآن الكريم في حق من لم يزك الذهب و الفضة . 

    كما دلت على تعذيب من لم يزك ما عنده من بهيمة الأنعام - الإبل و البقر و الغنم - و أنه يعذب بها نفسها يوم القيامة . 

    و حكم من ترك زكاة العملة الورقية و عروض التجارة حكم من ترك زكاة الذهب و الفضة ، لأنها حلت محلها و قامت مقامها . 

    أما الجاحدون لوجوب الزكاة فإن حكمهم حكم الكفرة ، و يحشرون معهم إلى النار ، و عذابهم فيها مستمر أبد الأباد كسائر الكفرة ، لقول الله - عز وجل - في حقهم و أمثالهم في سورة البقرة : ( كَذَلِكَ يُرِيهِمُ اللَّهُ أَعْمَالَهُمْ حَسَرَاتٍ عَلَيْهِمْ وَ مَا هُمْ بِخَارِجِينَ مِنَ النَّارِ ) .

    و قال في سورة المائدة : ( يُرِيدُونَ أَنْ يَخْرُجُوا مِنَ النَّارِ وَ مَا هُمْ بِخَارِجِينَ مِنْهَا وَ لَهُمْ عَذَابٌ مُقِيمٌ ) .

    و الأدلة في ذلك كثيرة من الكتاب و السنة . 


    الشيخ : عبد العزيز بن عبدالله بن باز رحمه الله تعالى
    الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
    http://montadaislami.yoo7.com
     
    حكم تارك الزكاة
    استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
    صفحة 1 من اصل 1

    صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
    منتدى إسلامي :: القسم الإسلامي العام :: منتدى الزكاة-
    انتقل الى: